أخبار حول العالم

ظريف: انتهاء الحظر التسليحي انتصار للسلام في المنطقة

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إنه وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231، فقد انتهى الحظر التسليحي على إيران تلقائيا.

وكتب ظريف في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “وفقا للقرار 2231  لمجس الأمن الدولي سينتهي اليوم الحظر على الأسلحة في بلادنا تلقائيا”.

خطوات إيران لخفض الالتزامات النووية

©
Sputnik
خطوات إيران لخفض الالتزامات النووية

وأضاف: “تطبيع التعاون الدفاعي الإيراني مع العالم اعتبارا من اليوم يعد انتصارا لهدف التعددية وللسلام والأمن في منطقتنا”.

وتابع ظريف:”ليس غريبا أن نعارض التسلح العشوائي فالسلاح في إيران لطالما كان دفاعيا ولم يفتعل الحروب ولم يعث فسادا كما يفعل الآخرون”.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن “أهداف بلاده سلمية ودفاعية دائما”، مضيفا: “نؤمن بأن الأمان يتحقق بإرادة شعبنا واكتفائه الذاتي”.

وفي خطوة وصفها الرئيس الإيراني حسن روحاني بأنها إحدى فوائد الاتفاق النووي، ينتهي الأحد، حظر التسليح المفروض على إيران من قبل الأمم المتحدة، لتتمكن بعدها طهران من بيع وشراء الأسلحة.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني، قبل يومين: “قاتلنا أمريكا أربع سنوات للوصول إلى هذا اليوم”، مضيفا: “واحدة من فوائد الاتفاق النووي هي رفع الحظر التسليحي عنا وعندها نستطيع شراء وبيع الأسلحة لمن نريد”.

وفشل مجلس الأمن الدولي، في أغسطس/ آب الماضي، في التوصل إلى قرار لتمديد حظر السلاح على إيران، بعد أن عارضت روسيا والصين الخطوة في مجلس الأمن بينما امتنعت فرنسا وبريطانيا وألمانيا و8 دول أخرى عن التصويت.

ومن المقرر أن ينتهي الحظر المفروض على إيران يوم 18 أكتوبر الجاري، بعد أكثر من عقد من الحظر الذي يحد من قدرتها على شراء الأسلحة التقليدية.

إنفوجرافيك - 9 محطات في البرنامج النووي الإيراني

©
Sputnik
9 محطات في البرنامج النووي الإيراني

المصدر

مقالات قد تهمك

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى